ولادة طفلي ولادة طفلي
random

آخر المواضيع

random
جاري التحميل ...

كيف يتم الحمل عند المرأة

كيف يتم الحمل عند المرأة

علامات الحمل الأولى عند المرأة


إن كل إمراة في هذا العالم حديثة الزواج تصاحبها الرغبة الشديدة في الحمل و تجربة الأمومة و شدة الحنين الى الإنجاب طبعا هذه سنة الحياة و الكل يطمح في بناء أسرة تتكون من الأب و الأم و الطفل فكل امرأة تزوجت حديثا ترغب في التعرف على كيفية حدوث الحمل خاصة في الأيام الأولى للحمل مرحلة التوتر و القلق و هذا راجع لنقص الخبرة , في بحثنا هذا سنتعرف إن شاء الله كيف يتم الحمل ؟ و ما هي علاماته الأولى و تقديم ما يلزم لكل أم حامل من نصائح و خبرات لنجاح استمرارية حملها و رعايته بإذن الله عز و جل .

العادة الشهرية

قبل أن نعرف كيف يتم الحمل نتعرف اولا على العادة الشهرية و هي الفترة التي تحيض فيها المرأة في كل شهر لمدة تتراوح من ثلاثة الى خمسة أو سبعة أيام كأقصى مدة و مصدر دم الطمث كمعلومة نبدأ بها هذا الموضوع المثير و المفيد لكل سيدة.

ابتداء من اليوم السادس من الدورة الى غاية اليوم الرابع عشر تنمو بطانة الرحم تدريجيا لتصبح عبارة عن طبقة سميكة تتألف من الشعيرات الدموية المغذية لتصبح مكانا مستعدا و مريحا لاستقبال الجنين , و في حالة عدم تلقيح البويضة و عند انطلاق الدورة الشهرية الموالية تتقلص عضلات الرحم فتشعر المرأة الحائض بألم في الأيام الأولى للطمث لتتخلص من بطانتها الدموية من جديد التي تتألف كذلك من البويضة الغير ملقحة عن طريق سيلان دم يتكون من بقايا نسيجية غير صالحة.

الإباضة

الآن نبدأ بمرحلة كيف يتم الحمل ؟ تسمى فترة أيام الحيض للمرأة في كل شهر بفترة عد م الخصوبة حينها تأتي مرحلة الإباضة فيحرر المبيض بويضة واحدة تحتوي على نواة و غلاف متماسك واقي يحيط بها و تشرع البويضة في النضج فتحتاج الى ستة ايام لاكتمال نضجها و هنا تظهر أعراض التبويض على المرأة و بالتالي تستطيع أي سيدة من إدراك هذه الأعراض و الميزات لتعرف أنه موعد الإخصاب والتي من بينها:
-الإصابة بإفراز سيلان ذو لون أبيض يُظهراستعداد المرأة للحمل

-ألم و توعكات خفيفة على مستوى المبيض الذي يكون منتفخا بالبويضة المكتملة النضج

-ارتفاع في درجة حرارة المرأة و غالبا ما يكون عند اختراق البويضة للغشاء المحيط بها أي خروجها من المبيض.

الإخصاب


ابتداء من اليوم السابع تبدأ هرمونات الآستروجين المُساعدة على الحمل في النشاط على مستوى جدار الرحم ثم ينفتح عنق الرحم و يبدأ بإفراز سائل يسمى بسائل الحياة و كلما كانت الخصوبة جيدة يكون هذا السائل حيويا و نشط بقيمة عالية لتدوم فترة الخصوبة هذه من 07 الى 11 يوما , و هذه الافرازات لها دور في مساعدة الحيوانات المنوية في تسريع رحلتها من المهبل ثم الرحم ثم عبر خرطوم فالوب الى مكان الإباضة لتحدُث عملية التلقيح وبداية  حدوث الحمل , و يمكن للحيوان المنوي العيش لفترة ستة أيام خلال هذه الرحلة .
في حدود اليوم الرابع عشر من كل دورة شهرية تخرج البويضة من المبيض متوجهة الى الرحم و في مقدمة قناة فالوب أي قبل  وصولها للرحم , تهاجمها الحيونات المنوية التي تقوم بإفراز مواد تفكك بها الغلاف المتماسك للبويضة و بالتالي يتمكن حيوان واحد من اختراق البويضة ,و يصبح دوره فعالا في بداية نجاح الحمل و بعد هذه العملية تقوم البويضة بإقفال نفسها بغلاف يمنع دخول الحيوانات الأخرى, فتندمج نواة النطفة بنواة البويضة و تتم عملية الإلقاح و الإخصاب.

عملية الإلقاح و الإخصاب


تبدأ البيضة الملقحة بالتدحرج و تكمل مسارها الى ان تستقر في جدار الرحم الوسط المريح لها الغني بالمغذيات فتفرز هرمون HGC فتنغرس و تنقسم مكونة الجنين و يتم الحمل بإذن الله عز وجل و تبدأ علامات الحمل على المرأة .

علامات الحمل الأولية

بعد مرور عشرة أيام من الإخصاب، ، تظهر علامات الحمل الأولى مثل نزول قطرات من الدم تأتي من الرحم و هذا من علامات انغراس البويضة الملقحة في الرحم.

-تستطيع المرأة اكتشاف افرازات مهبلية عبارة عن خيوط بيضاء عند التبول صباحا مع الحاجة إلى التبول لمرات متكررة و الشعور ببعض الانقباضات التي تحدث في أسفل البطن ,و يرجع سببه الى انقباض عضلة الرّحم و مدى استعدادها لنموّ الجنين بالإضافة الى تغيرات على جسم المرأة الحامل ، مثل انتفاخ الأثداء و الشعور بألم عند مسك حلمة الثدي و تغيير في لونها إلى اللون الداكن.

-زيادة في شهية المرأة إلى الطعام مع تغير في حاسة التذوق، ،و الميل الى أكل طعام معين و هو ما يعرف بالوحام وظهور حالات الغثيان و التقيؤ لفترات خاصة في الصباح لبعض السيدات.

-ونادرا ما تحدث سلوكات أثناء الحمل غير مألوفة نوعا ما للمرأة الحامل كالإكتئاب و النفور من بعض الروائح و تكر في الميزاج.

-الشعور بالتعب و ضيق في التنفس و الحاجة الشديدة للنوم أكثر من المعتاد.

-الشعور بالصداع في الرأس و الدوخة و يكون سببه النشاطات الهرمونية في الجسم.

-الشعور بأوجاع في أسفل الظّهر، ويصاحب هذا الألم المرأة الحامل طيلة مدة الحمل و يتطور مع ازدياد في وزن المرأة بسبب تطور نمو الجنين في بطن أمه.
-حالة الامساك : تتعرض الحامل للامساك بسبب هرمونات الحمل التي تكون عاملا في ثقل نشاط الأمعاء،لتحظى بامتصاص المزيد من المغذيات لقدر أكبر .

تأتي مرحلة موعد الدورة الشهرية المرحلة الأخيرة التي يثبت فيها حدوث الحمل و في هذا الوقت من الدورة الشهرية قد يحدث نزول لقطرات من الدم، و انقطاع الدورة الشهرية (الحيض)، و هنا على المرأة شراء أداة إجراء اختبار الحمل الموجودة في الصيدليات و تقوم بالاختبار عند انتهاء الدورة الشهرية مباشرة ، و من الأحسن القيام بعملية الاختبار لمرات متتالية ليتزامن مع افرازات الجسم لنسبة هرمونات الحمل HCG في البول, و تحصل النتيجة الايجابية المرجوة و التأكد من حدوث الحمل والبدء في زيارة الطبيب المختص لمتابعة الحمل.

و نلفت انتباه السيدات الحوامل أن هرمون HCG يظهر في الدم قبل ظهوره على البول إلا أن  ظهوره في النتيجة عند الاختبار تأخذ بعض الوقت عند عملية الكشف عن الحمل لأنه يعطي معلومات دقيقة مما  يتطلب اللجوء الى طبيب مختص في تحليل الدم.

حساب أيام التبويض


هناك اختلاف في حساب أيام التبويض من إمرأة لأخرى باختلاف عدد أيام الدورة الشهرية المنتظمة و الغير منتظمة و تستطيع أي سيدة ترغب في الحمل أن تعتمد على نفسها في معرفة ذلك باتبع هذا الأسلوب :

أولا: الدورة الشهرية المنتظمة تكون كل ثمانية و عشرون يوما و يكون حسابها كالتالي:

-/حساب أربعة عشر يوما من أول يوم تبدأ فيه الدورة الشهرية أي النصف الأول من الدورة و بالتالي تكون أقوى أيام التبويض في يوم 14 و 15 و 16 من كل شهرو تعتبر الفترة التي يجب فيها الاستعداد للحمل .

ثانيا: الدورة الشهرية الغير منتظمة يفوق عددها ثمانية و عشرون يوما فيكون حسابها تقريبيا و ذلك بنقص أو بمعنى أوضح طرح 14 يوما من حساب آخر يوم قبل بداية الدورة الشهرية , فنفترض أن عددها اثنان و ثلاثون يوما يكون حسابها كالتالي:
32-14=18 و بالتالي تكون أيام التبويض في يوم 18 و 19 و 20 .

إذا تعذر على كل سيدة مقبلة على الحمل معرفة أيام التبويض فهناك وسائل مبتكرة و حقيقية باستعمال الأشعة عن أطباء النساء و التوليد (GYNECOLOGIST)

نصائح عملية التبويض


-/الحرص على النظافة لنجاع عملية التبويض و استعمال المطهرات الطبية .
-/علاج الالتهابات و الإفرازات الكريهة التي تضر الرحم.
-/القيام بالفحص الطبي قبل و أثناء عملية التبويض.
-/توفير الراحة النفسية و الاستقرار العاطفي مهم جدا لنجاح الحمل و الابتعاد عن التوترات و القلق.
أخيرا التوكل على الله عز وجل الخالق المصور و الذي يعلم ما في الأرحام.






التعليقات



إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

إتصل بنا

تابع موقعنا من هنا

Follow by Email

جميع الحقوق محفوظة

ولادة طفلي

2016